الثلاثاء، فبراير 20، 2007

ليس بعد

قبل رنين المنبه بدقائق افاقت، كان شيئا ما يقلقها لكي تصحو قبل سماع صوت ذلك الرنين المفزع
فقط يدها تبحث عن مكانه دون النظر اليه ، فشلت و لكن بعد بضع محالات نجحت اغلقت المنبه
رفعت راسها تحاول النهوض ،لكنها تركت نفسها باستسلام لتسقط راسها الى مكانه مره اخري
كان صباحا شتويا هادئا ، من خلف شباك غرفتها كانت هناك محاوله لشعاع صغير لشق طريقه عبر الزجاج ليدخل اليها كاسرا حاجز الظلمه ونجح في ذلك و لفت انتباهها بلونه الذهبي الموشح باللون الاحمر
تململت في مكانها لبرهة كان هناك صراعا داخليا بين قيامها و بقائها
هزت راسها يمينا و شمالا عدت مرات و بسرعه كأنها تحزم امرا و قررت سوف ابقى لقد مللت و قررت عدم الذهاب الى العمل اليوم ، كانت قد ملت الطريق ذاته ، ملت الوجوه التي تراها كل يوم، ملت العبث بذلك الجهاز الالكتروني القابع امامها، على مكتبها، لانجاز مهامها اليوميه
ملت الذهاب و الاياب الى المنزل الذي لم يكن احد ينتظرها فيه لدى عودتها جالساعلى تلك الاريكه المخمليه بلونها الخمري الداكن منتظرا بفارغ الصبر عودتها لتقص عليه احداث يومها و يقص عليها احداث يومه لتحكي له امرا فيطلقا ضحكه معا، ثم يعم بعدها سكون فتلتقي الاعين فنظره الى عيناها التي تلمع و تفيض سعاده ثم تطرق رأسها الى الاسفل من الخجل و تعلو وجنتيها حمره تزيدها جمالا.........ـ
لكن لا احد ينتظر ...لااحد
تعود بعد يوم عمل شاق الى المنزل ،تقف امام الباب تخرج مفاتيحها تضعها في القفل ,دائما عند هذه اللحظه بالذات تحس احساسا يعتصر قلبها و هي تدور بالمفتاح لكي تفتح الباب
تدخل و تنظر الى الفراغ و تستمع الى اللاشئ
هدوءءءءءءءءءءءءء
لماذا الصمت ....لماذا الوحده
ترى بضع اظرف على الارض عند المدخل تجمعها ،تقلبها بين يديها ،البنك النشره الشهريه ... و .. و.. لا احد !!!تضعها على اقرب طاوله مهملتا اياها مع مفاتيحها
تدخل المطبخ ، تفتح باب ثلاجتها و تنظر فيها كمن يبحث عن شئ في الافق تغلقها، و تقرر لن اكل ، لا اشتهي الطعام
تبدل ملابسها و تأخد قصه من على الرف ترمي بنفسها على السرير تقرأ وتقرأ في قصص الحب و الغرام و الغذاب و تهيم بخيالها و تعيش قصه البطله و...تمل من الخيال الذي تهرب اليه كلما تذكرت الواقع
تذكرت احداث يومها المكرر و قالت.... ماذا بعد؟؟؟؟
و الى متى تلك الوحده ...ذرفت الدموع لكنها فجأت اخذت بمسحها بكلتا يديها و صرخت لااا لن اترك نفسي لليأس و انتفضت باحثه عن الساعه ليس بعد ؟
الوقت لم يسرقي سوف اسرقه انا،فستحت الستاره بكلتا يدها كأنها تزيل غبار العتمة التي كانت تملى غرفتها
و اخذت تبحث بين ملابسها عما سوف تلبس في ذلك اليوم،لاليس الاسود و اخرجت ثوبها الارجواني المصنوع من الجوخ و تأنقت و تعطرت بعطرها الفرنسي برائحه الزهور ملائما لثوبها،رفعت شعرها الاسود الحريري كعادتها ،لكن... لا و اسدلته ينساب على كتفيها كانسياب مياه ينبوع نقي ،و بدت زاهيه كطفله مزهوه بلبس العيد
نظرت الى نفسها في المراة كمن ترى نفسها لاول مره ..و ابتسمت
فتحت الباب و قبل اغلاقه نظرت الى تلك الاريكه و ابتسمت كانها تقول لها انتظريه سوف يأتي ..مادام بين ضلوعي قلب ينبض ...اذن الحياه لم تنتهي ليس بعد

التسميات:



الاقصى

71 Comments:

At 08:54, Blogger Rozza!.......فاقد الذاكرة said...

nice one.............

 
At 10:56, Blogger Memo said...

lama ba2ralk ka2ny ba2ra a3'nia helwa aw sh3r gamil we r2i2
ta7iaty 3la elr2a dih
astmery

 
At 14:23, Blogger مبرمج حر said...

روعة
لكن خليها تستمع بالوحدة عشان تُدرك بعد كده قيمة الحبيب لما تلاقاه .. وأن كانت أستمعت كفاية بالوحدة فالتُسرع بلقاء الحبيب لأنها أن كانت تستطيع الأنتظار فهو يُتقن العجلة .

 
At 23:55, Blogger shaimaa said...

تفاصيلك حلوة اوى

حسيت بهبدة راسها على المخدة و بسطتنى اوى مش عارفة ليه

وفى انتظار المزيد

 
At 02:08, Blogger توتة توتة said...

محاولة ناجحة جدا للقصة

 
At 23:19, Blogger ام العيال said...

عمار
شكرا يا ريرو

مها
احرجني كلامك
انها مجرد عبث بقلمي علىالورق لتفريغ كبت ما داخلي
شكرا لذوقك
انت الي بوستاتك تجنن

ايها المبرمج الحر
ازيك و الله زمان
انا بقول كدا احلى حاجه الواحد يسعد في الحاله الي هو فيها و يستمتع بكل لحظاتها
بس الاجمل لما تكون اللحظات دي بمشاركه حد بنحبه
:)

شيماء
شفتي ده من تقل الافكار و الذكريات الي في دماغها
بس المهم نقدر نتسمتع في الحاله الي احنا فيها و بعدين نتحول الى حال احسن
اكيد في احسن دايما و في امل المهم الصبر

توته توته
ازيك يا جميله
هي مش قصه هي قصيصه
انا لما يكون جوايا حاجه مدايئاني
بحب اكتب
او اقرأ علشان اخرج الي فيه
و في تلك اللحظه اتولدت معايا الكلمات البسيطه دي
ساعات الكلام مش بيكون مفيد و الواحد لو فرغ كبته في حاجه بيحبها بيكون احسن و بيقدر يواجه الحياه مره اخرى
بعد ذلك

 
At 14:57, Blogger bluesky said...

جميل اوي البوست دة
انت روحك جميلة اوي
بالتوفيق
و على فكرة الاغنية رقيقة اوي

 
At 14:06, Blogger Mala2e6 said...

ام العيال

احببت القصة او الخاطرة
و اعجبني انها كسرت حاجز الظلمة كما كسرها الشعاع الصغير

لم يفت الوقت و لن يفوت طالما الحياة لا تزال تجري في العروق

ام العيال
ما رأيك ان تنضمي الى فريق مسلسلنا التدويني؟

من بضعة اسابيع بدانا مشروع صغير.مسلسل يكتبه المدونون و بالفعل كل مدون مشترك كتب مشهد و نحن الان في نهاية الموسم الاول و الموسم الثاني على الابواب

بعد بضعة ايام سيكون هنالك اعلان جديد للمسلسل ان احببت

هذه وصلة لموقع المسلسل الذي قام فريق دوّن باستضافته و رعايه

http://mosalsal.dwwen.com/

فكري بالموضوع

 
At 12:55, Blogger مجهول said...

سيدتي
لو رأيت موضوعك هذا قبل ان كتب موضوعي السابق
لمسحته ووضعت لينك لموضوعك مكانه
قلتي بخبرتك وحسك الروائي ما سهرت ليله طويله اكتبه
الحياه لم تنتهي بعد قلتيها قبل ان اقولها
اجمل ايام حياتنا لم نعشها بعد
لكي تحياتي

 
At 17:27, Blogger كراكيب عادل said...

الملل الغربة الوحدة عبرتي عنهم بامتياز طريقة الاستيقاظ الملل من الطريق حتي طريقة اخراج المفتاح تعرفي فعلا انتي رائعة التلاجة وقرار عدم الاكل مع ان ساعات بيكون فية جوع لكن الملل حتي من الاكل القصة دي مفهاش تزييف ولا تلاعب بالالفاظ وعجبني جداا الامل في نهايتها احييك يا ام العيال

 
At 21:49, Anonymous أكتب بالرصاص said...

بالنسبة للناحية الفنية

فما اروعه اسلوب
فعلا تسلسلس تزامني متلاحق متباسق
إنما أيه
روعة

اما عن المضمون
فانا كمان ساعات بافضل التغيير المفاجئ
وكسر الروتين
والعودة إلى الماضي
او الذهاب إلى المستقبل
...

تحياتي
وسلامي للعيال

 
At 16:18, Blogger كراكيب عادل said...

شكرا لمرورك عندي التعليق زي اي تعليق في اخر الكلام هتلاقي التعليق ياام العيال

 
At 22:56, Blogger syzef said...

قصتك وبتحغظ ع الكمة دي مؤقتا ...معني زي انك تحكي اشياء ربما تكون تافهة لكن حكيها مع شخص ما ربما يعني الكثير

لكن وآسف لو قلت ان قصتك محتاجة لفنيات كتير جدا من فنيات اقصة ف بدايتها اكيد سلامة الغة

 
At 23:20, Blogger fares said...

علي فكره اسلوبك جميل جدا اوي وعاجبني وياريت تبقي تكتبلبي وتقوليلي ايه رايك في المدونه بتاعتي

 
At 17:12, Blogger ام العيال said...

بلو
انت الي جميله
شكرا لمجاماتك اللذيذه

ملائط

طبعا و سعيده كتير بالفكره بس انتو ابدو و انا و راكو

مجهول
شكرا للزياره
موضوعك قراته انه اكتر من رائع
عن جد كتير حلو
و فعلا دايما الواحد يخلي بالو انو الايام الحلوه لسه جايه علشان يبقى عندو امل ف الحياه

كراكيب عادل
شكرا يا مقالب افندي
انا زرتك و لقيتك مبهدل العالم

اكتب بالرصاص
يادي النور
مش كنت تقول انك جي تزورنب كنت فرشتلك المدونه ورد و ياسمين
دا انا جالي الشرف
بص يا سيدي
انالما بكتب مش بفكر و ازبط و كده هو كلام كان في راسي و طلع زي ماهو و ليد اللحظه يعني


syzef
مين جرالو ايه؟؟؟
اولا هي مش قصه
ثانيا اللغه سليمه اذا كان عندك اعتراض وضحه
ثالثا مش من حقك تحكم على كلام حد بالتافع مع احترامي لحضرتك
رابعا :ايه هي بقه الفنيات الي انت بتحكي عليها ؟؟ هو كان فيلم كلها خاطره؟؟؟؟؟؟؟؟؟


فارس
شكرا للزياه و ان شاء الله حزورك اول ما اقفل المدونه و احاسب الموظفين و ارش ميه
:)

 
At 19:10, Blogger magnoonah said...

كالعادة
دائما التفاؤل يولد فينا الحياة ويدفعها للاستمرار بعيدا عن الياس الذي يجعلنا نشعر بقيمة انفسنا

محاولة رائعة واحساس عاش الصدق فيه

تحياتي

 
At 19:10, Blogger magnoonah said...

كالعادة
دائما التفاؤل يولد فينا الحياة ويدفعها للاستمرار بعيدا عن الياس الذي يجعلنا نشعر بقيمة انفسنا

محاولة رائعة واحساس عاش الصدق فيه

تحياتي

 
At 21:08, Blogger ام العيال said...

magnoonah
تخيلي الحياه معايا من غير تفئل و لا ليها لازمه
و لا شو
هي الالي بتمد حياتنا بالطاقه اللازمه للاستمرار
نورتشي يا حبيبتشي

 
At 23:32, Blogger كراكيب عادل said...

موضوع التلاجه ده عاملي قلق الي في قصتك بقيت كل ما افتح التلاجة ادور في الفراغ

هههههههههههههههههههههههه انا القصه الحلوة بتثبت تفاصيلها في دماغي

بهدله ايه تعالي شوفي القصة الي بعدها

 
At 03:11, Blogger Sampateek said...

اه ياني مضيعين عمرنا في انتظار

ما لا يجيئ

--
عزيزتي مدي ايدك معانا لدعم حملة الدفاع عن الاقصى

تحياتي

 
At 10:22, Blogger tota said...

ام العيال الرقيقة
الكلمات تصف بدقة متناهية احساس الوحدة والرتابة الذى نعانى منه او بالاخص عن نفسى انا اعانيه وكأنك اخذتى كلماتى فدائما اقول لزملاء العمل نفس الوجوه نفس المكان نفس الكمبيوتر نفس المدير ثم اعود لاندمج فى العمل وتستمر الحياه كما هى على نفس الوتيرة ولا يبقى غير امل لطيف خفيف بين الحين والاخر هو الذى يجعلنا نستمر ان يوما ما سوف تسكن القلوب نبضات مختلفة وعلى الاريكة سيكون احدهم بالانتظار او نحن بانتظار احدهم ايهما
تحياتى

 
At 18:42, Blogger ام العيال said...

عادل
بطل مقالب و بطل تفتح التلاجه

كلبوزه

الصبر يا كلبوزتي
عليكي بالصبر
اما بالنسبه لموضوع الاقصى فانا بضم صوتي ليكي و يارب ينفع بس تفتكري حيجيب نتيجه ؟؟؟

الموضوع من زمان
لما رحت المسجد الاقصى في 98 و صليت هناك كان الحفر شغال برضه بس ما حدش
عمل حاجه
يارب يفك اسر الاقصى


توته
ازيم يا جميله عامله ايه دلوقت
نورتيني
الرتابه و الملل و الروتين اليومي
حاجه تخنق
بس دي من سماتنا و لو حصل تغيير بنخاف و بنقول الي نعرفه احسن من الي ما بنعرفوش
قمه السلبيه

بس بعد كل ده بيكون في بصيص امل و ضوء خافت بيبعث فينا الحياة من تاني

 
At 00:04, Blogger أجدع واحد في الشارع said...

بجد انتى اكتر من رائعة

احنا مش هنقول محولة ناجحة للقصة

انتى فعلا كاتبة قصة


بجد الله عليكى

 
At 06:01, Blogger طهقان said...

الموضوع ده كاس وداير

والسبب...
طبعا معروووف يا ام العيال

اكتر من كده ويزيح ربنا

انا كنت ظيك تماما
لحد ما بدأت اشد في شعري والطم واقف في بلكونة الانترنت واشكي

 
At 17:42, Blogger sydalany-وش مكرمش said...

لغتك جميلة

 
At 11:34, Blogger حائر في دنيا الله said...

أكثر ما شدني بجد كمية المشاعر الجميلة والتفاصيل التي تضعك في الموضوع
سردك رائع
وبطلتك جميلة

مع تحياتي

 
At 17:11, Blogger ياسمين said...

ايه دة يا بنتى

امرأة وحيدة هجرها الحبيب بشكل ما .. تدور فى الدنيا كما تدور الساعة بانتظام
توقف المنبه .. بداية رائعة للقصة
ونهاية أروع بأن الحياة لم تنتهى بعد مهما قابلنا فيها من الم ..

تصفيق حاد بجد

 
At 20:33, Anonymous غير معرف said...

ربما لا أستطيع الأشادة من الناحية الفنية
لكنى أحسسب بصدق الكلمات
تحياتي

 
At 23:34, Blogger harmless said...

الوحده

هذا الشعور القاسى
لم ارى انسان لم يجربه

ليس شرطا ان تكون وحيدا حتى تشعر بالوحده

فالوحده شعور داخلى
يصيبك حتى وانت وسط الف

تحياتى وتقديرى لقلمك الجميل

 
At 05:01, Blogger مجهول said...

ام العيال العزيزه
اين انتي
اريد مدونه جديده
اوعي تكوني بطلتي تدوين انتي كمان
لاااااااااااااااااا
هوه اول ما اقول يا تدوين الناس تمشي ولا ايه
مستني منك الجديد
لك تحياتي و تمنياتي بالسلامه

 
At 00:06, Blogger كراكيب عادل said...

انتي مدعوة لسماع اغنية فيروز مدام حاطة صورتها


ادخلي مدونتي واسمعي اغنية علي زوقي الخاص جداااااا

 
At 14:16, Blogger dandana said...

هادياااااا......
وبسيطة...ومليانة تفاصيل جميلة....

انتو بتكتبوا الحاجت دى ازاى بس....
حد يعلمنى

 
At 16:23, Blogger hend said...

مادام بين ضلوعي قلب ينبض ...اذن الحياه لم تنتهي ليس بعد

تعبير جميل جدا يدعو للامل والتفاؤل
ميرسى اوى على الدعوة للامل

 
At 16:34, Blogger Abdou Basha said...

قصة جميلة.. أشعر أنها تحتاج إلى تكملة، لتحكي ماذا بعد التمرد!؟

 
At 18:25, Blogger ام العيال said...

اجدع واحد في الشارع
و لا كاتبه و لا حاجه و الله هي بس خاطره مش اكتر
شكرا على كلامك الجميل

طهقان
دا انت شايف المر
معلش
انا مش بشكي و دي مش قصتي
انا و ابو العيال الحمد لله
زي الفل
ماشاء الله
5555555
هاااااااااااااااااا

وش نكرمش
اشكر حزرتكم على الزياره
بنحاول بس

حائر في دنيا الله
هي جميله بس الحياه ملطشه معاها
بفكر اكملها
بس حاسه ان اي جزء تاني حيكون فاشل زي الافلام


انيموس
هلا

 
At 21:56, Blogger david santos said...

Hello!
This work is very nice, thank you
Have nice wkend

 
At 08:43, Blogger كراكيب عادل said...

دعوة لمشاهدة حرامية الفراخ

 
At 11:06, Blogger أُكتب بالرصاص said...

الله الله
ايه المقابلة الرسمي دي..
هاتخليني ماجيش تاني والا ايه

ياستي
شكر ا على حسن الاستقبال ده

 
At 12:49, Blogger barrak said...

هل هي قصه
لا
هل هي روايه
لا
هل هي
الواقع
لا
انها نبضات تنتظر
رائعه انتي

 
At 15:53, Blogger Sampateek said...

وحشتيني فينك
انزلي بالجديد

 
At 23:42, Blogger FrEe.PhArAoH said...

كلمة جامده قليله عليها

روعه بجد

بتدى امل جامد .. انا كنت محتاج حاجه زى دى .. شكرا


خالص تحياتى

 
At 00:14, Blogger حــلم said...

بحب كتاباتك جداً
يمكن لأنها بتلمس حاجات خفية وصعب حد يتكلم عنها

بس على فكرة.. ساعات بتكون الوحدة افضل 100000000 مرة.. من اختيار خاطىء


تحياتى لك

 
At 07:25, Blogger IBN BAHYA said...

أطيب وأرق تحية

كتابة جميلة

تحياتي

 
At 12:41, Blogger مجهول said...

انتي فين من زمن يا ام العيال
العيال جعانين وبيعيطوا عايزين ماما
هههههههه
فينك ايه الغيبه دي ؟لعله خير

 
At 19:36, Blogger ام العيال said...

harmless
الوحده
صدقت ساعات كتير الواحد بيكون وسط ناس كتييييييير
بس بيحس بوحده قاتله
المهم يحاول يخرج منها و لا يستسلم
لها لانها مثل المرض الذي فتك بصاحبه اذا ياس واستسلم له

مجهول

انا هنا اروق و سوف اعووووود

كراكيب عادل
و الله فعلا
انا الان لست بحاجه الا لفيروز
لتسافر بي الى الزمن الحالم الجميل


dandana
انت جميله و الله
كلام بس وليد القلب
مهو القلب بيحسو العقل بيفكر و الصواع بتكتب
دول همه الثلاثي المرح

hend
التفائل التفائل التفائل
هيه دي نظرتي للحياه
و الا كنت مت من زماااااااااان

عبدو باشا
ممكن اكمل ممكن لا
بس دايما النهايه المفتوحه احلا
علشان كل واحد يرسم صوره بنفسه من نسج خياله

 
At 19:45, Blogger ام العيال said...

david
thank u so mush for coming
have a nice week end 4 u 2

كراكيب عادل
اروح اقولك رايي
عندك

اكتب بالرصاص
لا و الله مش رسمي
ده من فرحتي بالزياره و الله
:)


BRAK
هلا
اجي ايه قدام قصائدك الاكثر من رائعه
مجرد احساس مكتوم
خرج من قلبي في صوره كلمات
اسعدني انها اعجبتك

كلبوزتي
انت و حشتيني مووووووت
حاضر و الله بس كان عندي امتحان و مقابله و حاله وفاه
من الاخر مليون موضوع مكركب في بعض
الان انا احسن
انتظري الجديد

FREE PHARAOH
التحيات لك عزيزي
لمرورك الجميل
كلنا و الله محتاجين امل وسط الغابه التي نعيش بها
ابقى زورني على طول

حلم

بسعد لما بتعلقي عندي
و الله انتي من الناس القريبه من قلبي
10000000000000
صح الوحده ساعات و باكد ساعات
بتكون احسن لما نكون في المكان الغير مناسب واو الوقت الغير مناسب
انت ازيك
:)

ابن بهيه
شكرا لك
و اجمل تحيه للتعليق الرقيق

مجهولللللللل
لا و النبي الا العيال
انا جيييييييييييييييه
وسعوليييييييييي
:)

 
At 01:01, Blogger أحمد سلامة said...

جميييله قوي قوي قوي
بجد متكامله بكل عناصرها
اسلوبها حلو وروح التفاؤل العاليه اللي فيها جميله قوي
بجد حاجه والله تفتح النفس
برافو برافو

 
At 10:42, Blogger mishari said...

مشاعر انثوية رائعة مليئة بدفء الحب الشتوى
وجنون الشوق فى حرارة الصيف
مزج ادبى جميل جعلنى اقرأ لاول مرة واوعدك انشاء الله انها لن تكون الاخيرة

 
At 22:30, Blogger كراكيب عادل said...

فينك لية الغيبة دي كلها

انتي سافرتي ولا اية

 
At 06:04, Blogger جبهة التهييس الشعبية said...

اتقبض على ناس في مظاهرة
اظن التظاهرة التدوينية مش شغب ولا حاجة
رجاء من كل المدونين وضع هذه الأغنية في مدونتهم:
يا قبضتي دقي على الجدار
لحد ليلنا ما يتولد له نهار
يا قبضتي دقي على الحجر
لحد ما تصحي جميع البشر
مش فاهم اللي حاصل
لكن بقلبي واصل
واللي مش فاهمه عقلي
بتشرحه السلاسل
يا قلوب بتنزف دم في العتمة
يا قلوب بتنزف دم وتغني
سجنوكي والكلمة
غصبن عنها وعني
طلعت من القضبان وم الاسوار
الاكواد بتاعة الاغنية اهه
رجاء تبقى شعار المدونين في الوقت اللي بيتعرض فيه كل صاحب رأي - على اختلاف انتماءاتهم - للظلم
الاكواد بتاعتها في الموقع ده






كنت اخدتها من غزالي
تصحيح اللنك



http://www.mp3asset.com/swf/mp3/minime.swf?myid=1575758&f=3

 
At 17:43, Blogger الأرمـوطــي said...

على فكرة الى لفت نظرى لدخول مدونتك صورة فيروز الى بحبها اكتر من اى حاجة كنت متاكد من قبل مقراء حاجة انى هلاقى كرم جميل لان مفيش حد بيحب فيروز الا واحساسه عالى وحسه مرهف وده الى اتاكدت منه بعد ما قرات كلامك الى شبه اغنية بعدك على بالى

 
At 20:53, Blogger Sampateek said...

فين الجديد؟

 
At 00:20, Blogger FTM said...

الحياة لا تتوقف و غدا دوما يوم جديد ;) .

 
At 03:06, Blogger AMR said...

Salamo Alaikom,

I Liked that blog very much epecially Post about Operah It,s Awesome.

I added a link to ur blog in Mine. I hope that u visit my blog and leave ur comments.

Thank You

 
At 01:09, Blogger أميرة ويلز said...

روعة روعة روعة


بجد هايلة التفاصيل كلها والاحساس اللى فيها انا بحييكى عليها

كل تحية وتقدير


تقبلى تحياتى

 
At 17:46, Blogger ياسمين said...

اشكرك على تعليقك الجميل عن ودعمك لى
وأتمنى انك تيجى اللقاء اللى جاى وأنا أحكيلك على اللى جرى وأمسح دموعى فى منديلك من اللى جرى

تحية من قلب مجروح

 
At 00:00, Blogger ام العيال said...

اعزائي
احمد سلامه
mishari
كركيب عادل
جبهة التهييس
كلبوزتي
عمر
ftm
اميره ويلز
و اخيرا و ليس اخرا ياسمين

اسعتموني جدا بزيارتك
احبكم جدا انتم و كل من زارني

 
At 23:49, Anonymous nada said...

رائعة بكل ما للكلمة من معنى ,انا بالصدفة دخلت ع مدونتك و تاكدت انه فاتني كتير من الكلام الراقي و العذب . في كلامك كتلة من المشاعر الي بتشد الانسان يحياتي القلبية لكي و بالتوفيق خيتي مودتي

 
At 03:34, Blogger مبرمج حر said...

I tagged you

 
At 14:17, Blogger Mala2e6 said...

ام العيال
انا بس حبيت اجي و اقولك كل سنة و انتي طيبة النهاردا عيد الام و انتي ام العيال يعني مش معقول يعني ما نقولش يا رب يخليكي للعيال و يخيليهم ليكي

 
At 14:17, Blogger Mala2e6 said...

ام العيال
انا بس حبيت اجي و اقولك كل سنة و انتي طيبة النهاردا عيد الام و انتي ام العيال يعني مش معقول يعني ما نقولش يا رب يخليكي للعيال و يخيليهم ليكي

 
At 14:41, Blogger سمسم said...

والله يا ام العيال

ولا ليكي عليا حلفان ياشيخة

ان إنتي المدونة رقم خمستاشر

اللي دخلت عندهم النهاردة

ولاقيتهم بيتوعدوا الوحدة والنكد

بس زي ما بؤولوا

اسمع ضجيجاً ولا اري طحيناً

تحياتي

 
At 21:02, Blogger bastokka طهقانة said...

النكد علينا حق
بكرة النكد بكرة


كل سنة و انت ماما

 
At 20:59, Blogger Epitaph said...

:)) kol sana wenty tayba
feinek ya 2amar :D

 
At 16:55, Blogger ام العيال said...

ندي
شكرا لمرورك
يارب ماتكونش اخر مره :)

ملائط
ابيتاف

شكرا لكم عقبال ما اشفكم زيي
و اجي اهينيكو يالعيال و عيال العيال

سمسم
في وحده بس في امل انها تخلص و ييجي حد يملاها

 
At 11:32, Blogger حنيـــــــن said...

كعادتك جميله يا ام العيال

عجبتنى وشدتنى لاخر كلمه
فعلا هو ده احساس الوحده اللى بيخنق زى حبل شائك بيتسلل ويلتف حول رقبتنا
جميله اول لحظات التمرد
وجميله اوى بدايات التغيير المفاجئ
دايما بقول ان اجمل لحظه لسه ما عشناهاش
هى جايه فى الطريق
يمكن تاخر شويه بس ها تيجى ان شاء الله
جميله بجد بحييكى وعاوزين كمان
:))

 
At 19:11, Blogger whiteangel said...

بحييكى على الكلمات الرائعه ذات الحس الراقى

قصه لمست بإحساسها البسيط والمعبر قلوب كثير منا لديهم نفس الاحساس بإن الحياه قد تقف على شئ ذهب ومضى لكن فعلا اجمل أيام حياتنا لم نعيشها بعد

ابدعتى
تحياتى

اختك ولاء

 
At 11:19, Blogger Abo Amr said...

من اجمل ما يقرأه الانسان
وصف التفاصيل الحياتية الصغيرة
بدون رتوش و لا تجميل
فقط وضع بعض الاحساس الدافئ الصادق عليها

جميلة اوي يا ام العيال و الخاتمة
زي نور شمس في المغيب من عاوزة تروح

تسلم ايدك

 
At 19:01, Blogger عرين الغضب said...

عارفة أحلى حاجة في أسلوبك أيه ؟؟
إنك نقلتي إحساسك بحاجات عادية جداً ومألوفة جداً في حياة الناس .. بس بتعبير راقي جداً ..
برافو عليكي يا أم العيال :)

 
At 22:45, Blogger جسر الى الحياة said...

جميل جدا اسلوبك فى الوصف دقيق الى حد رسم تفاصيل نفسية ..بس صدقينى يمكن لوحدتها سبب وهو عدم وجود شريك لكن الاكثر قسوة هو الوحدة مع وجود شريك

 
At 15:14, Anonymous غير معرف said...

A片,A片,成人網站,成人影片,色情,情色網,情色,AV,AV女優,成人影城,成人,色情A片,日本AV,免費成人影片,成人影片,SEX,免費A片,A片下載,免費A片下載,做愛,情色A片,色情影片,H漫,A漫,18成人

a片,色情影片,情色電影,a片,色情,情色網,情色,av,av女優,成人影城,成人,色情a片,日本av,免費成人影片,成人影片,情色a片,sex,免費a片,a片下載,免費a片下載,成人網站,做愛,自拍

情趣用品,情趣用品,情趣,情趣

情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品
情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品.情趣,情趣,情趣,情趣.
視訊聊天室

情色,AV女優,UT聊天室,聊天室,A片,視訊聊天室


UT聊天室,視訊聊天室,辣妹視訊,視訊辣妹,情色視訊,視訊,080視訊聊天室,視訊交友90739,美女視訊,視訊美女,免費視訊聊天室,免費視訊聊天,免費視訊,視訊聊天室,視訊聊天,視訊交友網,視訊交友,情人視訊網,成人視訊,哈啦聊天室,UT聊天室,豆豆聊天室,
聊天室,聊天,色情聊天室,色情,尋夢園聊天室,聊天室尋夢園,080聊天室,080苗栗人聊天室,柔情聊天網,小高聊天室,上班族聊天室,080中部人聊天室,中部人聊天室,成人聊天室,成人

 

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home

http://nazweb.jeeran.com/flag.gif
  • tdv,.